إطلاق بيلي-دك

إطلاق بيلي-دك

تفتح بيلي باركيه "باباً" جديد في هذه الصناعة: "بيلي-دك"

 

أطلقت شركة بيلي دك للأبواب ذات الديكورات أحدث سلسلة لأبوابها في الافتتاح الذي أقيم بهذه المناسبة بين 13-16 مايو/أيار في أنطاليا. حضر  التجار المتعاملين والمحتمل تعاملهم مع الشركة والشركاء التجاريين لبيلي باركيه وكذلك فريق الإدارة العليا لمجموعة طورانلار وموظفي بيلي باركيه حفل الافتتاح الذي أقيم في فندق طوران برنس اوتيل. تم الترويج لمنتجات بيلي-دك في خيمة خاصة مساحتها 1500 متر مربع أقيمت خصيصا لهذه المناسبة.

 

حيث أنها كانت ذات فعالية نشطة في أعمال الباركيه لسنوات عديدة ولا تزال، بدأت بيلي باركيه الآن إنتاج الأبواب، مضيفة مفهوماً جديداً لمجموعة منتجاتها. تعتقد بيلي باركيت أن الأبواب تكمل منتجاتها، وبالتالي يجب أن يتم تصنيعها مع نهج الجودة الخاص بالشركة ، وهذا هو السبب في أخذ قرار بالدخول لإنتاج الأبواب.

 

وقد أنشأت بيلي باركيه 3 مفاهيم مختلفة لمجموعة الأبواب، للتصدي إلى مناهج مختلفة ولكنها جميعها تعمل على زيادة إمكانية الجمع بين منتجاتها. مجموعة الأبواب المزخرفة تبرز مع مفهوم "الشرقية – الطبيعة - الطبيعية"، والتي يتم الترويج لها على أساس النمط الاسكندنافي، النمط ديناميكي سيتل والنمط المنشوري. كل واحد من هذه الأبواب لديه قصة مختلفة.

 

الأبواب التي جرت تسميتها استناداً إلى الثقافة الاسكندنافية تخلق جوا دافئا ومرحبا في مساحات المعيشة، وتظهر بشكل مستمر وجود عنصر تجديد وحيوية مع بنيتها الطبيعية. كما تسمح لك المجموعة بأن تشعر بعمليات إنهاء سطحها عند لمسها. وهي تضيف سطوعاً وعتمة، مما يخلق نظرة تباين تهيمن على المكان.

 

هذه التصاميم تسمح لك لجلب إيقاع المطر، صمت الثلوج، وصوت أوراق الخريف، وأناقة الفخامة، وديناميكية الشباب في المساحات الداخلية الخاصة بك مع أقصى أبهة طبيعية للخشب.

 

أبوابنا "إليما" التي جرت تسميتها طبقاً لكلمة "الحياة" باللغة الفنلندية، بلد إسكندنافي، تجمع بين الميزات الحديثة والحد الأدنى من ميزات المنتجات الطبيعية في رحلة الحياة. ستلاحظ الانسجام بين الألوان الشاحبة والناعمة مع الخشب. هذه التصاميم مستوحاة من بلد ريفي وحد الأدنى من الديكور، ويهيمن عليها مفهوم "الحطاب" في البلدان الباردة.

سلسلة الأبواب الديناميكية في المجموعة تبرز مع تصميم أنيق وجذاب. في مواكبتها لوتيرة الحياة في المدينة، تسمح لك الأبواب الديناميكية لتجربة نظرة حديثة وجادة وودية في المساحات الخاصة بك. الخطوط المستخدمة في التصميم تجمع بين طاقة الحياة التي تأتي من الديناميكية مع الاشياء الموجودة في المكان، وتقدم لك مزيجا من الحداثة والكفاءة.

 

تظهر سلسلة "الأبواب المنشورية" ميزة التصميم للجيل الجديد الذي يركز على السلام البصري. مزيج من التصاميم بالأخشاب يسمح لك وللآخرين بتجربة الاتجاهات الحالية والمستقبلية التي لن تصبح قديمة أو تبلى.

 

تم إعطاء تدريبات شاملة للتجار خلال اليومين الأولين من الاجتماع الذي دام لمدة 4 أيام والذي نظمته بيلي باركيه في فندق طوران برنس اوتيل في أنطاليا. بعد التدريب، تم إطلاق أحدث مجموعة من الأبواب الزخرفية من بيلي باركيه، وحضر تجار وعملاء من جميع أنحاء تركيا إطلاق هذه المجموعة التي استرعت قدرا كبيرا من الاهتمام. بعد الاحتفال بإطلاق المجموعة قدم السيد وطن شاشماز "ليلة غالا"، وقامت الفنانة فوندا عرار بإحياء الحفل وإعطاء نكهة رائعة لتلك الليلة مع أغانيها.

 

كما تم إجراء عدد من السحوبات في ليلة غالا، الجائزة الكبرى كانت 3 سيارات. تلقى التجار والعملاء  المحظوظون جوائزهم من بيلي باركيه. كما تم منح العديد من الجوائز الأخرى للتجار في السحوبات التي تتالت. وقد شهد الضيوف لحظات مثيرة وجميلة أثناء عمليات السحب على الهدايا.